qnb

منصة ساري السعودية تستحوذ على شركة مورد المصرية لدعم توسعاتها في أفريقيا

أعلنت منصة منصة ساري السعودية، والمتخصصة في التسوق لقطاع الأعمال وربط أصحاب المشاريع بصناع وتجار التجزئة، عن استحواذها، على شركة مورد المصرية، المتخصصة في قطاع الأعمال وسوق الجملة لتبدأ توسعها إلى أفريقيا.

يأتي هذا الاستحواذ كخطوة استراتيجية لدعم نمو المنصة في مختلف الأسواق الناشئة، حيث يمثل السوق المصري، ثاني أكبر سوق في أفريقيا والثالث عربيًا بقيمة تزيد عن ٦٠ مليار دولار، ويعد سوقًا رئيسيًا لإنطلاق المنصة وتوسعها إلى أسواق منطقة شمال أفريقيا.

تأسست مورد عام ٢٠١٨ على يد أحمد عصام، صاحب الخبرة في عدد من الشركات المصرية مثل فوري للمدفوعات الإلكترونية ومنصة جوميا للتسوق الإلكترونية.

تقدم مورد خدمات التسوق في قطاع الجملة بمعدل تشغيلي يصل إلى ٢٥ مليون دولار عبر خدمة أكثر من ١٠ آلاف عميل وتوفير متطلباتهم من أكثر من ألف منتج عبر منصتها.

قال محمد الدوسري، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لساري: “نحن سعداء بانضمام أحمد وفريق مورد إلى عائلة ساري بخبراتهم الكبيرة وفهمهم الواسع للسوق المصري، ونؤمن بأن رؤيتنا تتناغم لإعادة ابتكار سوق الجملة وتوسيع شبكة أعمالنا في أسواق المنطقة”.

كما أضاف: “السوق المصري هو أحد الأسواق المهمة التي تمثل امتدادا للكثير من الأعمال التجارية في الأسواق السعودية والخليجية، ويشهد نموًا عاليًا منذ سنوات ليشكل قطاع الجملة والتجزئة ما يقارب ١٥٪ من الناتج المحلي الإجمالي المصري”.

من جانبه قال أحمد عصام، الرئيس التنفيذي والمؤسس لشركة مورد: “منذ ٢٠١٨ كانت رحلة مورد مثمرة في تمكين المنشآت الصغيرة في مصر وتوفير حلول ذكية للتوريد، اليوم ننضم لساري لتمكين أسواق الجملة والتجزئة وتوفير أفضل تجربة سلسة لعملائنا في المنطقة، وقيمنا وأهدافنا المشتركة ستكون الداعم الأول لتحقيق النجاح في السنوات القادمة وزيادة النمو في السوق وأسواق المنطقة المختلفة”.

تقدم ساري حاليًا تجربة سلسلة لأكثر من ٤٠ ألف عميل في قطاع أعمال عبر نقل  أكثر من ٣٠ مليون سلعة في ١٥ مدينة سعودية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.