qnb

«كوينترا» تعقد شراكة مع «باي موب» و«سيمبل» لتقديم خدمات الدفع لقطاع الضيافة

أبرمت شركة كوينترا، التي تتخذ من القاهرة مقرًّا لها، شراكةً مع كل من باي موب Paymob وسيمبل Sympl، المصريتين المختصتين في مجال التكنولوجيا المالية لتقديم برنامج “كوينترا باي” إلى السوق المصرية، وهي خدمة دفع جديدة متعددة المزايا، تستهدف الفنادق والشقق الفندقية.

تتميز “كوينترا باي” بسهولة الاستخدام من قِبل العملاء، من خلال إتمام الدفع بنقرة واحدة، دون الحاجة لقيام الموظفين بإدخال البيانات يدويًّا، وجمع كل المدفوعات في لوحة معلومات واحدة، ما يمكّن المشغلين أيضًا من الاستفادة بهذه الميزة والحصول على تقارير شاملة لجميع المدفوعات المجمّعة والمعلّقة.

وبدعم من سيمبل، فمن المنتظر أن تجذب ميزة اشترِ الآن وادفع لاحقًا (BNPL) المزيد من العملاء، وتزيد من ولاء النزلاء ورضاهم، للمساعدة في زيادة الإيرادات وإشغال الغرف.

في سياق متصل صرّح عبد الحميد أبو يوسف، الرئيس التنفيذي لشركة كوينترا: “نحن فخورون بإطلاق كوينترا باي، وهي خدمة دفع جديدة مدعومة من “باي موب” بالتعاون مع “سيمبل”، توفر لنزلاء الفنادق المصرية خدمات دفع متعددة ومناسبة، تتضمن الدفع الآجل دون فوائد، وفقًا لخاصية (اشترِ الآن وادفع لاحقًا) التي تقدمها سيمبل”.

وأضاف أبو يوسف: “تساهم خدمة الدفع أيضًا في مواجهة التحديات الناجمة عن الوباء العالمي، وخاصة بعد أن بدأت الفنادق التعافي مؤخرًا بعد فترة من عدم الاتزان، وبدأت الفنادق تمتلئ بالنزلاء تدريجيًّا. وأضافت أنه يمكن لخيارات الدفع هذه أن تحفزهم على الحجز بطريقة بسيطة ومريحة”.

وبالإضافة إلى المزايا المقدمة للمشغلين، سوف تُحدث “كوينترا باي” تغييرات ملموسة في عمليات حجز النزلاء للغرف من خلال تقديم طرق دفع مريحة، وآمنة، ومشّفرة،

مما يمكّنهم من الدفع في أي وقت ومن أي مكان، إلى جانب خاصية “اشترِ الآن وادفع لاحقًا”- من سيمبل- التي من شأنها جعل السفر أكثر سهولة، وبأسعار معقولة، لتشجيع الإقامات الطويلة والمتكررة.

وقال آلان الحاج، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي للعمليات: “تعتبر كوينترا باي خيارًا مثاليًّا أيضًا في ضوء جهود التحول الرقمي العالمية؛ حيث نرى أن جميع الصناعات تتجه نحو التحول الرقمي والمدفوعات غير النقدية، ولا يستثنى قطاع الضيافة من ذلك. نحن متحمسون جدًّا لشراكتنا مع كوينترا لتقديم المزيد إلى الضيافة المصرية، للمشغّلين والضيوف على حد سواء”.

واختتم محمد الفقي، الرئيس التنفيذي لشركة سيمبل قائلًا: “إن خاصية “اشترِ الآن وادفع لاحقًا” ازدادت شعبيتها مؤخرًا في جميع أنحاء العالم، باعتبارها إحدى أكثر طرق الدفع المفضلة الآن في قطاع التجارة الإلكترونية،

حيث تشير التقديرات إلى أن عمليات الشراء التي تمت باستخدامها بلغت ما يصل إلى 100 مليار دولار أمريكي في عام 2021، مسجلةً زيادة قدرها 400% من 24 مليار دولار أمريكي، في عام 2020″.

وأضاف: “يسعدنا أن نكون أول من أدخل هذه الخاصية إلى قطاع الضيافة في مصر؛ حتى يتمكن أصحاب الفنادق من الاستفادة من طريقة الدفع الرائدة هذه”.

أضاف أيضا..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.