التجارة الإلكترونية عبر البث الحي تعزز المعاملات التجارية بين بين الصين وأفريقيا

من خلال منصات التجارة الإلكترونية، يمكن للمستهلكين الصينيين الآن شراء سلع أفريقية

تضخ التجارة الإلكترونية عبر البث الحي زخما جديدا للتجارة بين الصين وأفريقيا، حيث قدم تونغاميراي إريك موبونا، الطالب الشاب من زيمبابوي، بفخر التخصصات والأطباق الأفريقية في جلسة بيع مباشرة من مدينة هانغتشو، حاضرة مقاطعة تشجيانغ بشرق الصين.

وقال موبونا، 23 عاماً، وهو يروج للمنتجات بفخر: “بطعمه الغني ، يعتبر شاي رويبوس أحد أكثر الكنوز الطبيعية قيمة في جنوب إفريقيا، في حين أن المانجو المجفف من أوغندا حلو وقوامه رائع”.

إزدهار التجارة الإلكترونية عبر البث الحي

وتعد هذه الجلسة جزءاً من مهرجان تسوق المنتجات الأفريقية عبر الإنترنت لمدة 15 يوماً، والذي سيستمر حتى 12 مايو الجاري، حيث تقام الأحداث عبر الإنترنت في جميع أنحاء الصين للترويج لمجموعة متنوعة من المنتجات الأفريقية للعامة.

ومن خلال منصات التجارة الإلكترونية، يمكن للمستهلكين الصينيين الآن شراء سلع أفريقية مثل القهوة من إثيوبيا، والشاي الأسود من كينيا، والنبيذ من جنوب إفريقيا.

وفي الوقت نفسه، تحولت التجارة الإلكترونية المباشرة بسرعة لتصبح قوة دافعة جديدة للتجارة بين الصين وأفريقيا، مع انضمام الشباب الأفارقة الذين يعيشون في الصين أيضاً.

جاء موبونا إلى الصين في عام 2017، وهو يسعى حالياً للحصول على درجة الدراسات العليا من جامعة تشجيانغ. من وجهة نظره؛ كانت فرصة مشاركة القصص الثقافية من إفريقيا مع الشعب الصيني، إحدى أكثر الجوانب إمتاعاً في أحداث البث المباشر الخاصة به.

العادات والتقاليد المحلية لأفريقيا

وقال موبونا: “من خلال سرد قصة حبة البُن في جلسة بث مباشر، يمكن لمزيد من الصينيين التعرف على العادات والتقاليد المحلية لأفريقيا”. و”من خلال الترويج في جلسات البث المباشر، نجعل المنتجات الأفريقية أقرب إلى العملاء الصينيين.”

“تعد التجارة الإلكترونية عبر البث المباشر صناعة تنافسية في مقاطعة تشجيانغ. ومن خلال التفاعل بين مبيعات البث المباشر، وقاعات العرض غير المتصلة بالإنترنت وتقديم لمحة حول قصة وتاريخ المنتجات، يمكننا توفير تجارب تسوق أفضل للمستهلكين”، وفقاً لما ذكره تشانغ تشيان جيانغ، نائب مدير قسم التجارة في جامعة تشجيانغ.

intel 728

من جانبه؛ قال تشاو هاو شينغ، مؤسس جسر الصين وأفريقيا، وهي منصة خدمات للتجارة عبر الحدود: “أنشأنا خمسة استوديوهات للبث المباشر في دول أفريقية بما في ذلك جنوب إفريقيا وتنزانيا من أجل المهرجان”.

وخلال الجلسة، عرض مروّج بث مباشر مقيم في جنوب إفريقيا، نبيذاً محلياً شهيراً للجمهور الصيني، وأظهر جوانب من بساتين ومصانع النبيذ.

التمكين الرقمي

وقال موبونا، الذي شارك في العديد من أحداث التجارة الإلكترونية المباشرة في الصين، إن التمكين الرقمي يمكن أن يساعد المزيد من المنتجات الأفريقية عالية الجودة في دخول السوق الصينية.

وقال تشانغ: “تشجيانغ مقاطعة مهمة في تعاون الصين مع إفريقيا، وقد بذلت العديد من المحاولات لترويج التجارة الإلكترونية عبر البث المباشر في إفريقيا”.

وأضاف تشانغ: “خلال العام الماضي، عقدنا 106 جلسات مبيعات عبر البث المباشر خلال عرض ترويجي للتجارة الإلكترونية لمدة ثلاثة أشهر للمنتجات الأفريقية، وسجلنا حجم مبيعات تجاوزت 50 مليون يوان (حوالي 7.48 مليون دولار أمريكي)”.

التجارة الإلكترونية عبر البث المباشر

كما يقدم تطوير التجارة الإلكترونية عبر البث المباشر لمحة عن التجارة النابضة بالحياة بين الصين وأفريقيا، والتي ازدهرت في مواجهة تراجع مستوى الجائحة.

ووفقاً لأحدث نتائج البيانات الصادرة عن الهيئة العامة للجمارك الصينية، بلغ إجمالي التجارة الثنائية بين الصين وأفريقيا في العام الماضي 2021، 254.3 مليار دولار أمريكي، بزيادة 35.3 في المائة على أساس سنوي، ومن بينها؛ صدّرت إفريقيا سلعاً بقيمة 105.9 مليار دولار إلى الصين، بزيادة 43.7 بالمائة على أساس سنوي.

وقال موبونا: ” لدى الشباب الأفارقة حماس كبير للتجارة الإلكترونية عبر الحدود والبث المباشر”، معرباً عن أمله في أن يشارك المزيد من الشباب الصينيين والأفارقة في تعزيز التبادلات الاقتصادية والتجارية والثقافية بين الصين وأفريقيا، وتعزيز الصحة والاستقرار وتنمية التجارة بين الصين وأفريقيا.

اقرأ أيضا..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.