qnb

(Opay) لحلول التكنولوجيا المالية تشيد بسياسات البنك المركزي الداعمة للاقتصاد الرقمي

أشادت Opay المزود الرائد لحلول التكنولوجيا المالية والمدفوعات الإلكترونية بأداء البنك المركزي المصري وسياسته لدعم الاقتصاد الرقمي في مصر وتعزيز خطط الشمول المالي نحو بناء مجتمع لا نقدي وفقا لرؤية الدولة 2030.كما أشادت بالنهج الذى يتبعه البنك المركزي من أجل دفع عجلة التنمية في مجال التكنولوجيا المالية والخدمات الغير مصرفية،مما جعل السوق المصري بيئة خصبة للاستثمار،ومن أكثر الأسواق الواعدة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا رغم التحديات العالمية التى أصابت معظم بلدان العالم وخاصة على صعيد الخدمات المصرفية.

وأكدت أن إدارة نظم وخدمات الدفع داخل البنك المركزي ساهم في مساندة كافة العاملين بقطاع التكنولوجيا المالية ،كما ساهمت في دخول شركات جديدة للقطاع ،ومنها Opay والتى تمكنت مؤخرا من الحصول على موافقة مبدئية لإطلاق خدمات بطاقات Opayمسبقة الدفع وهي خطوة ذات أهمية بالغة في مسيرة الشركة.

وشددت Opayعلى دعمها الكامل لسياسات البنك المركزي المصري ودفع عجلة التحول الرقمي للاعتماد على المعاملات الرقمية بين كافة شرائح المجتمع وتقليل الاعتماد على الدفع النقدي وذلك للوصول إلى مجتمع رقمي ،منوه بدعمها وتحفيزها لاستراتيجية البنك المركزي وتوجهات الدولة في استخدام وسائل الدفع الالكتروني لتحقيق الشمول المالي وتطوير البنية التكنولوجية

وأشارت الى أن قطاع المدفوعات الإلكترونية في مصر ازدهر في ظل قيادة البنك المركزي لخطة الشمول المالي حيث زاد حجم المعاملات عبر استخدام تطبيقات الدفع الإلكتروني إلى أكثر من 40% خلال العامين الماضيين، كما أن معدلات النمو المحققة والتوسع في استخدام تطبيقات التكنولوجيا المالية في مصر سيستمر بمعدل نمو سنوي مركب 14% للأربع سنوات المقبلة على أقل تقدير.

من جانبه قال رئيس قطاع تطوير الأعمال والشراكات الاستراتيجية بالشركة” نحن ممتنون جدا للبنك المركزي المصري لدعمه خطواتنا الثابتة لتقديم كافة حلولنا التكنولوجية في مجال المدفوعات الالكترونية للوصول الى كافة شرائح المجتمع المصري،وكذلك فإن إعطاء البنك المركزي لرخصة مزاولة الأعمال الرقمية في مصر ساعدنا كثيرا في تنفيذ استراتيجيتنا التوسعية وإتاحة كافة حلول المدفوعات الرقمية في السوق المحلية من أجل تقديم أفضل الخدمات غير المصرفية للمواطن المصري والتى تناسب جميع فئات المجتمع،وجعل مصر من ضمن الدول الرائدة في مجال المدفوعات الالكترونية ممايعكس قوة ومتانة القطاع المصرفي بشكل خاص والاقتصاد المصري بشكل عام

وأكد خضر أن الشركة مستمرة في تحسين جودة الخدمات المقدمة في اطار رؤية مصر 2030 والتحول الرقمي الذي تسعى إليه الدولة المصرية لتحقيق الشمول المالي.

اقرأ أيضا..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.