qnb

شراكة بين ماستركارد وتسهيلات البحرين لاصدار بطاقات ائتمانية للشركات والمؤسسات

المصدر: وكالات

أعلنت شركة البحرين للتسهيلات التجارية “تسهيلات البحرين” عن عقد شراكة مع ماستركارد، بهدف تغيير مشهد المدفوعات التجارية في البحرين عبر إطلاق البطاقات الائتمانية لقطاع الشركات والمؤسسات وقطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة.

وبموجب هذه الشراكة، سيعمل الطرفان على تقديم حلول فريدة ونوعية للشركات لإدارة النفقات والمبالغ المستحقة والتدفقات النقدية. ستوفر البطاقة كفاءة وقدرة أكبر على تتبع وإدارة التدفقات التجارية بين الشركات والمؤسسات بشكل عام، بما في ذلك النفقات اليومية، ومدفوعات الموردين، وفواتير الخدمات، ونفقات السفر، والمدفوعات الحكومية والمدفوعات الأخرى. كما وستوفر البطاقة الائتمانية خدمات فريدة ومكافآت حصرية لحامليها مثل نظام الخصومات الخاص لحاملي البطاقة وغيرها من الخدمات النوعية.

وقال عبدالله بوخوة، الرئيس التنفيذي لشركة البحرين للتسهيلات التجارية: “يمثل هذا التعاون مع ماستركارد خطوة مهمة في سياق إستراتيجية الشركة الرامية لتزويد الشركات والمؤسسات في مملكة البحرين بحلول مبتكرة، تلبي مختلف احتياجاتهم المالية. وستسهم هذه البطاقات التجارية في تعزيز محفظة منتجاتنا وإثراء الابتكار والأتمتة وإدخال التقنيات الرقمية في قطاع المدفوعات التجارية”.

من جانبها قالت ماريا ميدفيديفا، رئيس تطوير الأعمال في المملكة العربية السعودية والبحرين لدى ماستركارد: “ترسخ هذه الشراكة مع شركة تسهيلات البحرين من التزامنا بدعم تدفقات المدفوعات الرقمية وتحسين مجال التعاملات التجارية بين الشركات، من خلال توفير حلول دفع آمنة وموثوقة. ونسعى من خلال هذه الشراكة لتمكين الشركات بالأدوات التي تعزز من قدرتها على إدارة عملياتها المالية بأعلى مستويات الكفاءة.

وأضاف: “نعتقد بأن الجهود الأخيرة التي قمنا بها في المنطقة، بالشراكة مع شركة تسهيلات البحرين، لها دور محوري في تشجيع اعتماد حلول الدفع الرقمية، بما يعكس رؤيتنا ببناء عالم غير نقدي والتزامنا بتعزيز النمو المالي في المنطقة”.


ومن المتوقع أن يسهم التعاون بين “تسهيلات البحرين” وماستركارد في تطوير عمليات الشركات والمؤسسات وإدارة نفقاتها ومدفوعاتها، وتشكل خطوة مهمة للتحول نحو منظومة أكثر كفاءة واعتمادًا على التقنيات الرقمية في المملكة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.